fbpx
التنمية البشرية تدريب المدربين

أكذوبة دورة معتمدة من جامعة أكاديمية

كلامي معكم اليوم عن ظاهرة انتشرت بكثرة في الآونة الأخيرة فإذا كنت من مستخدمي الواتس اب أو التويتر أو التلجرام أي منصة تواصل إجتماعي فحتماً شاهدت الكثير من الإعلانات عن الكثير من الدورات التدريبية وخاصة دورات تدريب المدربين والتنيمة البشرية  ويأتي نص الإعلان بالعبارة الأكثر تشويقاً وإثارة ” احصل على دورة  ……. المعتمدة من جامعة …….. !!!!!! ” وخاصة دبلوم المدرب الدولي أو المحترف أو   الخ.

دعني أذكر لك سراً ” خبرتي في التدريب أكثر من عشر سنوات وحقيقة تعاملت مع الكثير من جهات الإعتماد بل وأسست وساهمت في تأسيس الكثير من المراكز والمؤسسات “

 

لذلك سأجيبك عن هذا السؤال

هل يمكن لجامعة دولية أو عربية أن تصدر شهادة بمسمى دبلوم المدرب أو أي شهادة تحت مسمى دبلوم لبرامج تقدمها المراكز سواء أون لاين أو على أرض الواقع ؟

بالطبع لا

ولكن ما قصة الإعتماد من جامعات دولية ؟

هذه القصة عملت فيها كثيراً كمعظم المدربين والمراكز بل وأسست شركات في الخارج للإعتماد وكأي مركز بمجرد أن تنهي الدورة تحصل على اعتماد دولي !!!

ولكن لماذا أوقفت هذه الإعتمادات  ؟
أولاً هذه شركات ليست جامعات !! تتأسس بمسمى الجامعة وكان يرهقني كثيراً عمل المسوقين معي حينما لا يذكرون أنها شهادات مهنية ومن مؤسسات وليست جامعات تمنح هذه الشهادات.

النقطة الثانية أني لا أسعى إلى المادة بقدر ما أسعى أن أكون مدرب ذو سمعة حسنة ومع انتشار وسهولة تأسيس هذه الشركات المسماة “بجامعات ” كثرت اساليب النصب والاحتيال سواء من بعض أصحاب المراكز أو بعض المتدربين على حد سواء فتعطى الشهادات لمن لا يستحق ومن يدفع وصارت مافيا كبيرة في هذا الموضوع . ناهيك عن تضليل المتدربين بأنها جامعات أكاديمية وكثرة الكذب حول هذا الموضوع .

قد تكون الشهادة صحيحة وأوراق الشهادة صحيحة ولكنها تعطى لمن لا يستحق !!!
وقد تكون الشهادات مضروبة ومقلدة من مدرب آخر يعمل بنفس هذا الإعتماد فأصبح الموضوع لا ضابط له في بلادنا العربية لذلك فضلت الإبتعاد عن هذه الشبهات مع العلم أن أوراقي صحيحة ولكن حتى لا يحدث لبس متوقع عند أي متدرب.

 

لا أخفيكم أن الشهادة من جامعة ” …….. ” الدولية لها رونقها الخاص وتجلب المزيد والمزيد من الأعداد الحاضرة وهذا ما كنت أتوقعه لقد خسرت أكثر وانخفضت عندي الأعداد بشكل كبير ولم أعد قادراً على دفع المرتبات كاملة للموظفين لعدة أشهر إلى أن انقلب الحال أفضل بكثير وصار عندي عدد المتدربين ضعف العدد الذي كان يدخل لمجرد الحصول على الشهادات.

 

لذلك هذه نصيحتي لكل متدرب

لا تغتر بمسميات الشهادات وركز في الإعتمادات ولا توجد جامعة أكاديمية على وجه الأرض تعطي شهادة لبرنامج ” فنكوش” لا تعلم عنه شئ ولا يعطيه أساتذتها كما أنه ليس منهجاً للتدريس كما أنها لا تعلم بالأساس من المتقدمين .
ولكن أساس الموضوع شركة مؤسسة بهذا الإسم قد تكون أوراقها صحيحة ولكن إذا لم يذكر لك المركز أنها شهادة من مؤسسة وشهادة مهنية فقد يؤذيك عندما تتقدم بهذه الشهادة لوظائف مرموقة أيضاً.

 

ونصيحتي لكل أصدقائي المدربين

احرص على أن تصنع لك بصمة في مجال التدريب بأدائك وثقافتك فالجمهور الآن أصبح أكثر وعياً بمجريات الأمور ولا تسمح لأي شئ أن يهدد سمعتك كمدرب فهذه السمعة ثروتك التي لن تزول.

 

نصائح تساعدك على اتخاذ قرار الإلتحاق بأي دورة خاصة ” تدريب المدربين”

من واقع خبرتي كمتدرب وطالب للعلم وخبرتي كمدرب دربت أكثر من 2000 مدرب من جميع الدول العربية اهديك بعض النصائح التي تساعدك في اتخاذ القرار السليم بشأن الإلتحاق بأي برنامج تدريبي. خاصة ( برامج تدريب المدربين )

ويعلم الله أني لا أكتب هذه الكلمات لأقول لك أني الأفضل أو الترويج لمركزي ولكن أسأل الله التوفيق لكل مجتهد وكل مؤسسة ومركز ترعى الله في العلم الذي تنشره 

النصيحة الأولى : لا توجد جامعة أكاديمية تمنح اعتماد لدبلوم مدرب أو تدريب مدربين أو أي برنامج يدرب في مركز أو أون لاين ولكنها شركات ومؤسسات كما ذكرنا.

النصيحة الثانية : ركز على خبرة المدرب أو المحاضر المقدم للدورة وتاريخ نجاحه في مجال التدريب فلا أخفي عليك أن المجال به الكثير من المحترفين وأيضاً الكثير من المحتالين .

النصيحة الثالثة : تصميم مواد الدعاية الجيد لا يعني أن الدورة جيدة.

النصيحة الرابعة : وماذا بعد التدريب ؟ اسأل عن قصص نجاح من سبقوك.

النصيحة الخامسة : لن يغنيك برنامج تدريب المدربين عن ممارستك للتدريب . الممارسة ستصنع معك الفارق.

النصيحة السادسة : التدريب الأون لاين له استراتيجيات مختلفة ولكن لابد ان توفر الاستراتيجية السليمة ” مناقشات بينك وبين المدرب”.

النصيحة السابعة : جودة أدائك كمدرب بعد البرنامج أفضل بكثير من 10 اعتمادات مرموقة.

 

وختاماً

بمجرد وصولك إلى هنا فهذا يعني أنك مهتم وأنك تبحث عن المعلومة
لذلك لك مني هدية

حضور دبلوم المدرب الدولي المتقدم – الدفعة 73 أون لاين – مجاناً  ولن تطالب بأي  مبالغ إلا في حال أردت لحصول على الهدايا والأدوات والحصول على اعتمادك كمدرب من خلال مصادرنا الموثوقة ( البعيدة عما ذكرناه ) وإن كنت تبحث عن ( الجامعات الدولية ) فأعتقد ان هذه هدية لن تناسبك وساعد غيرك ببقاء مقعدك في هذه الدورة فارغاً.

اشكر الجميع وأخص بالذكر من شارك هذا المقال

 

اقرأ هنا 

مزايا وهدايا واعتمادات

دبلوم المدرب الدولي المتقدم

التعليقات

comments

عن الكاتب

د.أحمد شتات

د.أحمد شتات
خبير التدريب والعلاقات الإنسانية
رئيس مجلس إدارة الاكاديمية الدولية للتدريب والتنمية IATD

اترك تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.